1945

يمثِّل التقريرُ السنوي الصادر عن الهيئة الدولية لمراقبة المخدِّرات )الهيئة( لعام 2013 مَعْلَماً خاصاً؛ فهو التقرير السنوي الخامس والأربعون الذي تصدره الهيئة منذ إنشائها في عام 1968 وفقاً للاتفاقية الوحيدة للمخدِّرات لسنة 1961 .))) وخلال تلك الفترة، ظهرت تحدِّيات كثيرة، وبُذلت جهود حثيثة في التصدِّي لمشكلة المخدِّرات العالمية. وفي هذا الخصوص، تبيِّ اتفاقية سنة 1961 التي انضمَّت إليها جميع الدول تقريباً، التزامَ الحكومات بمبدأ المسؤولية المشتركة في ضمان توافر العقاقير المخدِّرة للأغراض الطبِّية والعلمية، والحرص في الوقت ذاته على منع تسريبها وتعاطيها. وبغية التصدِّي لما نشأ لاحقاً من تحدِّيات تعترض مسار مراقبة المخدِّرات، من قبيل تعاطي المؤثِّرات العقلية - مع ضمان توافرها للأغراض الطبِّية، واستعمالِ المواد الكيميائية في صنع المخدِّرات والمؤثِّرات العقلية على نحو غير مشروع، والاتِّجار بالمخدِّرات، وضعت الدولُ واعتَمدت الاتفاقيتين الدوليتين الأخريين لمراقبة المخدِّرات الساريتين اليوم، وهما: اتفاقية المؤثِّرات العقلية لسنة 1971 ،))) واتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الاتِّجار غير المشروع في المخدِّرات والمؤثِّرات العقلية لسنة 1988 .))) وقد انضمَّت جميع دول العالم تقريباً إلى هاتين الاتفاقيتين أيضاً.

Related Subject(s): Drugs Crime and Terrorism
Sustainable Development Goals:
/content/books/9789210564816c001
dcterms_title,dcterms_subject,pub_keyword
-contentType:Journal -contentType:Contributor -contentType:Concept -contentType:Institution
10
5
Chapter
content/books/9789210564816
Book
false
Loading
This is a required field
Please enter a valid email address
Approval was a Success
Invalid data
An Error Occurred
Approval was partially successful, following selected items could not be processed due to error