1887

مسح للتطورات الاقتصادية والاجتماعية في منطقة الإسكو 2010-2009

image of مسح للتطورات الاقتصادية والاجتماعية في منطقة الإسكو 2010-2009

This year’s Survey looks at the effect that the global financial crisis has had on economies and social development in the Western Asia region. The Survey shows that while some economies have weathered the global recession well, the impact on others has been significant. It is possible that the negative economic and social consequences of the crisis on employment, poverty, health, education, gender equality and growth will be felt for some time. The 2011 revolutions in Tunisia, Egypt, Libya and other countires are unprecedented in their dynamics. The consequences of these changes will only become apparent as events unfold. A new model of economic development in the region is emerging and it is critical that it responds to the aspirations of the people who have led these revolutions.

Arabic English

.

تصدير

تحولت الأزمة المالية التي شهدتها الولايات المتحدة االأمريكية في الأسواق العالية المخاطر في عام ٢٠٠٨ بسرعة فائقة إلى ازمة اقتصادية لم يشهد العالم بحدتها منن الكساد الكبير في عام ١٩٢٩. ولم تكن آثار هذه الأزمة لتقف عند هدا الحد لو لم تسارع البلدان المتقدمة إلى اعتماد مجموعة منسقة وغير مسبوقة من الحوافز المالية والنقدية. ير ١ن ثمن هده ا’لأزمة بقي ضاربأ في الارتفاع. ولم تقتصر آثارها على بلدان أمريكا الشمالية والاتحاد الأوروبي بل طالت ا’لأسواق الناشئة في مختلف انحاء العالم، إذ أسهمت في هبوهد الأسواق المالية، و.في انخفاخر نمومعدلات الناتج المحلى الإجمالي، وفي تدني أسعار النفحن وإيراداته، و.في تراجع الصادرات من السلع االأساسية، وتقلحن االاستثمار في الحافظات و.الاستثمار الأجنبي المباشر، وتناقص عائدات السياحة وتحويلات العاملين في الخارج. ومع أن البلدان المتقدمة ومجموعة من البلدان نات ا’لاقتصادات الناشئة الكبيرة تبدي الآن مؤشرات انتعامثن ولو بطيئا، فآثار الأزمة على بلدان الإسكوا لم تتضح معالمها كاشة. فهذه البلدان لم تتمكن من تعزيز الرابحن بين النمو وتوليد فرص العمل والحد من الفقر في فترة الطفرة النفحلعه التي شهدتها قبل ا’لأزمة، وما حققته مز نمو على صعيد الناتح المحلي الإجمالي. وهذا الضعف يزيد من احتمال تعرض مختلف القطاعات الاقتصادية والاجتماعية لأضرار هده الأزمة، فلا تنجو منها فرهن العمل، وجهود مكافحة الفقر، وأنظمة التعليم والرعاية الصحية، ووضع المرأة، و.إمكاذات النمو.

Arabic English

This is a required field
Please enter a valid email address
Approval was a Success
Invalid data
An Error Occurred
Approval was partially successful, following selected items could not be processed due to error